وسط تحديات فنية واقتصادية .. مهرجان الموسيقى العربية يؤكد استمرار رحلة نجاحه الـ25

31-10-2016 | 17:00

دار الأوبرا المصرية

 

سارة نعمة الله

تفتتح، اليوم الإثنين، فعاليات الدورة الخامسة والعشرين ل مهرجان الموسيقى العربية ، على خشبة المسرح الكبير بدار الأوبرا المصرية، تلك الدورة التي تأتي وسط تحديات كثيرة تمر بها الدولة في الفترة الحالية لعل أبرزها الأزمات الاقتصادية التي تسيطر على المشهد، لكن هذه الدورة تسعى للتأكيد على قدرة هذا الحدث الفني على الاستمرار وسط ظروف فنية واقتصادية عثرة خصوصًا في سنوات الثورة العجاف.


مهرجان الموسيقى العربية أحد أهم الأحداث الموسيقية التي تعيشها مصر في نوفمبر من كل عام، هذا المسرح الذي وقف على خشبته كبار النجوم من مصر ومختلف الوطن العربي، وكان نواة لظهور كثير من المواهب الشابة وانطلاقة للفنانين العرب على أرض مصر منذ نشأته في تسعينات القرن الماضي.

المهرجان بدوره حاول هذا العام أن يجمع قدر كبير من أهل الطرب على مستوى شتى بقاع الوطن العربي خصوصًا وآنه عام الاحتفاء بمرور خمسة وعشرين عامًا على إنشائه، لذلك خاطبت إدارة المهرجان الكثير من كبار الفنانين على مستوى الوطن العربي من أجل مشاركتهم في هذه الدورة إلا أنه تعثر وجودهم في الدورة الحالية نظرًا لارتباطات فنية أو لتعثرات آخرى في ظروف التعاقد.

ومن بين الأسماء التي خاطبتهم إدارة المهرجان هذا العام، وعلمت " بوابة الأهرام " بهم: ماجدة الرومي ، ميادة الحناوي ، ماجد المهندس ، كاظم الساهر ، وائل جسار ، عبير نعمة، حسين الجسمي.

واستمرارًا لحرص إدارة المهرجان على تقديم دورة مميزة في أفضل صورها، اختارت في اليويبل الفضي مزيجًا من كبار الفنانين التي ساهمت في نجاح المهرجان على مدار سنواته الماضية، إضافة إلى منح فرص أكبر للشباب الذين تتسع قاعدة مشاركتهم في المهرجان سواء على مستوى المؤسسين ومنهم ريهام عبد الحكيم أو الجدد.

النجوم المشاركون في دورة المهرجان: علي الحجار، مدحت صالح، هاني شاكر، محمد الحلو، أصالة، أنغام، عاصي الحلاني، مروان خوري، فؤاد زبادي، عبده شريف، صفوان بهلوان، إيمان البحر درويش، غادة رجب، محمد عساف، مي فاروق، محمد محسن، والفنانة السورية بادية، والموسيقار العراقي نصير شمة، والفنانة المغربية كريمة الصقلي، عازف الكمان اللبناني جهاد عقل، وفنان القانون فرات قدوري.

أما نجوم الأوبرا منهم أمجد العاطفي، ريهام عبد الحكيم، مي فاروق، مروة ناجي، إيمان عبد الغني، ياسر سليمان، نهاد فتحي، هاني عامر، أجفان، رحاب مطاوع، آيات فاروق، رحاب عمر، إبراهيم الحفناوي وآخرين.

ومن الشخصيات المكرمة هذا العام الموسيقار عمر خيرت، الفنان سمير صبري، الفنان طارق فؤاد، الفنان عاصي الحلاني، الموسيقار سليم دانا، الفنان والملحن فاروق هلال، الموسيقار الدكتور مبارك نجم، الباحثة الدكتورة سهير عبد العظيم، الكاتب الصحفي فوزي إبراهيم، عازف الكولة الفنان عبد الله حلمي، عازف التشيلى الفنان خالد إبراهيم، الفنان حسام صقر،عازف التشيلى الفنان ياقوت محمد، فنان الخط العربي عصام عبد الفتاح سيد.

وتضم الدورة الحالية ٣٧ حفلًا، يحيها ٨١ فنانًا منهم ٦٥ مطربً ومطربة، وتنقسم مسابقة هذا العام قسمين الأول للشباب من سن ١٧ إلى ٣٥ عامًا، وتدور حول الغناء العربي القديم والمعاصر حيث يؤدي المتسابق أغنية تراثية وآخرى من اختياره، ويمكن للمتقدمين أداء المسابقة بمصاحبة عازف عود توفره إدارة المهرجان بناء على طلب المتسابق إلى جانب مسابقة آخرى للعزف على آلة الناي حبث يؤدي المتسابق أعمالًا من المؤلفات التراثية التي تنتمي لقوالب الموسيقى الشرقية التقليدية من المؤلفات التراثية "لونجو، بشرف، سماعي، تحميلة".

أما القسم الثاني يخصص للأطفال من سن ٦ إلى ١٤ عامًا، ويؤدي المتسابق خلاله أغنية تراثية وآخرى من اختياره، وتم رصد جوائز بقيمة اثنين وعشرين ألف جنيه لثلاثة فائزين يحصل الأول منها على عشرة آلاف جنيه، ويحصل المركز الثاني على سبعة آلاف جنيه، وخمسة آلاف للفائز الثالث على أن يقوم الفائز الأول من الشباب والأطفال بالمشاركة في حفل ختام المهرجان.

وقد استعدت دار الاوبرا المصرية لاستقبال الحدث الفني، حيث تزينت جنبات المسرح الكبير ببوسترات لكبار عمالقة الغناء بمصر والوطن العربي ووضع بجوار كل منهم "ماكيتات مجسمة"، أما المسرح من الداخل فقد زين بأربع شموع كبار في رمز للاحتفال باليوبيل الفضي، وتتوسطه الأوركسترا ويتقدمهم الموسيقار عمر خيرت الذي يحيي حفل الافتتاح ويتم تكريمه أيضًا، ويشاركه الحفل كل من الفنان علي الحجار، مدحت صالح، ريهام عبد الحكيم الذين سيقدم كل منهم أغاني منفصلة، هذا بالإضافة لفقرة يقدمها أطفال مركز تنمية المواهب بالخارج حيث وضع لهم مسرح صغير استكمالًا لهذا العرس الفني.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]