لأول مرة بالدقهلية.. استخدام مذيب الجلطات المخية بمستشفى المنصورة الدولي

30-10-2016 | 15:27

لأول مره بالدقهلية.. استخدام مذيب الجلطات المخية بمستشفى المنصورة الدولي

 

الدقهلية - منى باشا

أعلنت مستشفى المنصورة الدولي، التابعة لمديرية الصحة، بمدينة المنصورة استخدام مذيب للجلطات TPA للمرة الأولى في أي مستشفى حكومي بالمحافظة.


وقال الدكتور أحمد حشيش، أخصائي أمراض المخ والأعصاب بالمستشفى، وعضو فريق الحقن في تصريحات خاصة لـ"بوابة الأهرام": "الحمد لله نجحت أولى تجارب حقن مريض مصاب ب جلطة بعقار TPA المذيب للجلطات، وتمكن المريض من الوقوف على قدميه، ومتابعة حياته بعد أقل من ساعتين، وذلك للمرة الأولى في الدقهلية ، وتم حقن المريض بالمجان وتتكلف ثمانية آلاف على الدولة".

وأوضح حشيش "للأسف هناك إجراء متعارف عليه ل علاج ال جلطة بحقن المريض في البطن، ولكن ثبُت عدم جدواه منذ ما يقرب من 15 سنة، بينما يلجأ البعض للأسبوسيد، وخلال عملي على مدار 4 سنوات في بريطانيا كانوا يستخدمون هذا المذيب، والذي برغم تكلفته العالية إلا أن تكلفة علاج آثار ال جلطة هناك كان يتكلف 20 مليارًا في الإقامة وال علاج الطبيعي والزيارات وإجازات العمل، فتم الاعتماد عليه بشكل كامل".

وأضاف حشيش "حق الـ tpa غير متوفرة حتى الآن إلا في المستشفى الدولي وبعض المستشفيات الخاصة بضعف ثمنها، وأقرب مكان لها في مستشفى طنطا الجامعي، وتسعى إدارة المستشفى ومديرها الدكتور طارق عرفات، لتوفيرها بشكل دائم، ويتم التنسيق حتى تكون متوفرة في برنامج ال علاج على نفقة الدولة، وهذا ما سيتم اختباره مع الحالة الأولى التي تم علاج ها بالفعل، لافتا أن مصر بها ما يقرب من 350 ألف مريض جلطة سنويا، تم علاج 450 منهم فقط بالمذيب على سبيل المثال خلال العام الماضي، وأرجو تعميمه".

وعبر حشيش، عن سعادته بتلك الخطوة، مؤكدا أنها تقلب الطاولة بنسبة 180 درجة، فمريض ال جلطة غالبًا ما كان يعاني من ضرر ما في جسده، لكن مع استخدام هذا المذيب الوضع مختلف تماما، ويجب تقديمه للمريض خلال 4 ساعات ونصف من الإصابة تبعا للمعمول به في الولايات المتحدة الأمريكية.

شمل فريق الحقن للمريض الأول د.أحمد حشيش، ود.سهام مصطفى، بجانب طاقم التمريض والصيدلة.

اقرأ ايضا:

مادة إعلانية

[x]