[x]

أخبار

وزير الري يعد بدراسة إحياء مشروع آبار زنزبار الجوفية في تنزانيا

19-10-2016 | 10:49

جانب من اللقاء

أحمد سمير
استقبل الدكتور محمد عبدالعاطى وزير الموارد المائية والرى، أمينة سالم وزيرة التحارة والصناعة التنزانية، و"ما منجا مجنجو" نائب وزير التعليم التنزانى، وسفير تنزانيا بالقاهرة، على هامش مشاركة الجانب التنزانى فى اجتماعات منتدى الأعمال الثانى المصرى التنزانى للاستثمار.


وتناول اللقاء إطلاع الجانب التنزانى بأهم ما جاء بأعمال المنتدى، وما تضمنته جلساته من مجالات واسعة للاستثمار، ومشاركة عدد كبير من المستثمرين والبنوك والشركات.

وأشار "عبدالعاطى" خلال اللقاء إلى أن المنتدى يضيف بُعدًا جديدًا فى العلاقات المصرية التنزانية المتميزة، كما تناول اللقاء كذلك العلاقات الثنائية فى مجال الموارد المائية والرى، ودعا وزير الري الوفد التنزانى المشارك فى المنتدى إلى زيارة عدد من المراكز الهامة بالوزارة مثل مركز التنبوء عن بُعد، والتلميترى ومركز المعلومات.

وتطرقت وزيرة التجارة والصناعة التنزانية، إلى الوضع المائى فى بلادها، والتى تعتمد على المياه الجوفية، وزيارة عدد من الخبراء المصريين لـ"زنزبار" لدراسة مدى إمكانية الاستفادة من المياه الجوفيه، في الوقت الذي جدد السفير التنزانى الطلب لوزير الري بإعادة إحياء هذا المشروع.

من جانبه وعد وزير الري بمتابعة إعادة إحياء المشروع مع الجهات المعنية بالوزارة، للبناء على ما سبق، وإعداد الدراسات اللازمة ولستكمال المشروع فى القريب العاجل، مستفسرًا عن وجود مخطط عام للموارد المائية في تنزانيا .

وأوضح الوفد التنزانى وجود خطة لإدارة الموارد المائية، ولكنها غير محدثة، وتحتاج إلى الدعم الفنى من الجانب المصرى، وأن الموارد المائية فى تنزانيا تحتاج إلى عدد من المنشآت الخاصة بحصاد الأمطار.

ومن جانبه أشار "عبد اعلاطي" إلى التجربة المصرية الخاصة بحصاد الأمطار فى منطقة سانت كاترين، واستخدامها فى مجال الشرب والزراعات البسيطة، والتى يمكن تطبيقها والقياس عليها فى "زنزبار".

يُذكر أنه سيتم تحديد موعد زيارة وزير الري إلى تنزانيا ، وذلك لافتتاح حزمة الآبار الجوفية التى تم الانتهاء منها، والتى تأتى فى إطار التعاون الثنائى القائم بين الجانبين المصرى والتنزانى، فى مجال الموارد المائية والرى. ##

اقرأ ايضا:

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة