مصر تحتفل بنصر أكتوبر.. وصول حاملة المروحيات الميسترال محمد أنور السادات المياه الإقليمية المصرية

6-10-2016 | 08:50

الميسترال

 

مها سالم

وصلت المياه الإقليمية صباح اليوم الخميس، حاملة الطائرات المروحية الثانية من طراز ميسترال، التي تحمل اسم الرئيس الراحل، أنور السادات، خلال مراسم عسكرية.


كان قائد القوات الجوية، الفريق أسامة ربيع، قد توجه إلى فرنسا على رأس وفد عسكري رفيع المستوى لحضور مراسم تسلم مصر حاملة المروحيات الثانية أنور السادات من طراز ميسترال.

وفي 23 يونيو الماضي، وصلت الإسكندرية أول حاملة مروحيات "ميسترال" تسلمتها مصر من فرنسا، وأطلقت عليها اسم الرئيس الراحل جمال عبد الناصر.

ووقعت مصر وفرنسا في أكتوبر 2015 صفقة شراء حاملتي مروحيات عسكرية من طراز "ميسترال" بقيمة 950 مليون يورو خلال زيارة رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس إلى القاهرة.

وتعد السفينة الحربية طراز ميسترال من أحدث حاملات الهليكوبتر على مستوى العالم ولها قدرة عالية على القيادة والسيطرة، حيث إنها تحتوى على مركز عمليات متكامل ولها القدرة على تحميل طائرات الهليكوبتر والدبابات والمركبات والأفراد المقاتلين بمعداتهم مع وجود سطح طيران مجهز لاستقبال الطائرات ليلاً ونهارا، بالإضافة لأحدث ما وصلت إليه التكنولوجيا العالمية من مستشعرات وأجهزة اتصالات حديثة.

يأتى ذلك فى إطار التعاون ال عسكرى المصرى الفرنسى الذى شهد تطورا كبيرا خلال الفترة الأخيرة خاصة فى ظل العلاقة الطيبة التى تربط البلدين، والتى كانت أبرز نتائجها طائرات "الرافال" والفرقاطة "فريم" والسفينة الحربية "الميسترال" وتبادل الزيارات الرسمية بين البلدين لتقديم مزيد من التعاون والتكامل بين البلدين الصديقين فى شتى المجالات.

مادة إعلانية

[x]