محافظ دمياط يصدر قرارات بشأن إقامة حفل زفاف فى فناء مدرسة

2-10-2016 | 20:00

الدكتور إسماعيل عبد الحميد طه، محافظ دمياط

 

دمياط - حلمى سيد حسن

أصدر الدكتور إسماعيل عبد الحميد طه محافظ دمياط، القرار رقم 673 لسنة 2016، بشأن واقعة إقامة حفل زفاف في أرض فناء مجمع مدارس مناع خليل العبيدية التابعة لمركز فارسكور.


ونص القرار على: "إيقاف جميع المسئولين عن هده المهزلة لمدة ثلاثة أشهر مع إيقاف نصف الأجر لحين انتهاء التحقيقات، وهما السيدة سامية المتولي مدير إدارة فارسكور التعليمية، ومدراء المراحل بمجمع مدارس خليل مناع بالعبيدية، وهما محمود محمد السيد مدير المرحلة الابتدائية، والسعيد حجازي مدير المرحلة الإعدادية، ومجدي عبد المطلب مدير المرحلة الثانوية، وكدلك رضا بدران مدير أمن الإدارة، ومها قابيل وسلوي الخطيب ومكرم زيان من إدارة الشباب بفارسكور".

كما قرر المحافظ حل مجلس إدارة مركز شباب العبيدية، وتكليف مدير عام الشباب والرياضة بتعيين لجنة لإدارة المركز، لحين إجراء انتخابات جديدة بعد مخالفتهم للوائح مراكز الشباب.

وجاء هذا القرار، بعد إقامة حفل زفاف في قرية العبيدية التابعة لمركز فارسكور، حيث أقام أحد أبناء القرية حفل زفافه داخل مركز شباب ومدرسة بالقرية.

وتحول مركز الشباب والمدرسة المجاورة له، أمس السبت، إلى قاعة أفراح، ونصبت المسارح وتم وضع الكراسى لاستقبال المدعوين، وتحول فناء المدرسة إلى فرح شعبى، استمر حتي الساعات الأولي من صباح اليوم، وذلك بعد ساعات من زيارة الدكتور الهلالى الشربينى، وزير التعليم، لمحافظة دمياط لتفقد أوضاع المدارس بها.

ومن جهته، قال محمد ربيع، مسئول أمن مديرية التربية والتعليم، إن فناء المدرسة يتبع مركز الشباب بقرية العبيدية، وهناك بروتوكول موقع بين التربية والتعليم والشباب والرياضة لاستخدام الملعب صباحا كفناء للمدرسة، بينما مساءً يتبع مركز الشباب.

بينما قال أحد مسئولى مركز الشباب، أن الفرح الذى أقيم أمس داخل فناء المدرسة، والذى يتم استخدامه كملعب لمركز شباب العبيدية الملاصق للمدرسة، له باب خلفى فى سور المدرسة يتم استخدامه فى أنشطته المختلفة، وأن العروسة تسكن فى شارع المدرسة، ووالدها متوفٍّ وكان على صداقة مع أحد أعضاء مركز الشباب، الذى جاملهم بعمل الفرح داخل فناء المدرسة الذى يتبع مديرية التربية والتعليم- على حد قوله.

اقرأ ايضا:

الأكثر قراءة

[x]