[x]

أخبار

"عبد العاطي" يتابع حالة الري وإزالة التعديات والاستعداد لموسم الأمطار والسيول بالمحافظات

28-9-2016 | 10:30

عبد العاطي يتابع حالة الري

أحمد سمير
عقد الدكتور محمد عبدالعاطي، وزير الموارد المائية والري، اجتماعاً موسعاً مع وكيله ورؤساء المصالح والهيئات والقطاعات، ورؤساء الإدارات المركزية بالمحافظات، لاستعراض مجمل ما تم تحقيقه لضمان وصول المياه إلى كافة المنتفعين، وللاطمئنان على منظومة الري والصرف بمختلف المحافظات.


وناقش الاجتماع موقف المشروعات الجاري تنفيذها بالمحافظات، والشكاوى الواردة في كل محافظة، وتوضيح ما تم حسمه منها، وموقف المخالفات وتنفيذ الإزالات، مع التأكيد على ضرورة المضي في زيادة معدلات تنفيذ الإزالات والحد من كافة أشكال التعديات على المجاري المائية وحرم نهر النيل، في ضوء تنفيذ قانون الري والصرف رقم 12 لسنة 1984، وقانون حماية المجاري المائية من التلوث رقم 48 لسنة 1982، وتشجيع المشاركة الشعبية في إزالة التعديات، والإشارة إلى تجربة الأقصر في الاعتماد على الجهود الشعبية للعمل على إزالة عدد من التعديات.

واستعرض رئيسا قطاع الموارد المائية للوجه القبلي والوجه البحري، جاهزية مخرات السيول وأعمال الحماية من أخطار السيول، وموقف مراكز الطوارئ والمعدات اللازمة لمجابهة أخطار السيول، وغرف العمليات بكل محافظة، وكذلك تنفيذ إجراءات الخطة العاجلة التي تمت لمواجهة الأزمات المحتملة عند هطول الأمطار بشكل غزير خلال موسم الشتاء القادم.

وتطرق الاجتماع لإعداد قاعدة بيانات ومعلومات جغرافية مجمعة، تحتوى على كافة بيانات الترع والمصارف والمنشآت المائية وحالتها، والحدود الإدارية للمراكز ومحطات مياه الشرب والصرف الصحي، وكذلك مواقع محطات الرفع والبيانات الخاصة بها وغيرها من البيانات.

يأتي هذا في الوقت الذي أعلنت فيه وزارة الموارد المائية و الري أمس، عن انتهاء قطاع حماية وتطوير نهر النيل من أعمال تطهير مجرى فرع رشيد، بطول 205 كيلو مترات، من قناطر الدلتا وحتى قناطر إدفينا، وأن المجرى أصبح نظيفاً تماماً من أي حشائش عائمة أو غاطسة أو جرفية، وتم رفع جميع الأقفاص السمكية المخالفة والمسببة للتلوث البيئي للمجرى. ## ## ##

اقرأ ايضا:

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة