[x]

ثقافة وفنون

كي تتنفس الأحجار

2-10-2016 | 21:50

أرشيفية

وديع سعادة
رصف حجرًا فوق حجر تاركًا فراغًا

كي تتنفَّس الأحجار

في الحجر روحٌ، قال
وقد تكون بين حجر وحجر
عشبة تريد أن تنبت.

نظر إلى الشجرة وقال
قد تكون روحٌ في المسافة بينه وبين الشجرة
والنظرة قد تعيقها
فأغمض عينيه.

مشى
عائداً
وقال
في الأسفلت روحٌ أيضًا
رفع قدمه عن الأسفلت
وبقي في مكانه.
-----
وديع سعادة
(شاعر لبنان ي مقيم في أستراليا)

اقرأ ايضا:

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة