بالصور.. محافظ أسيوط في جولة مفاجئة بمستشفى أبنوب: نسعى لدعم وإصلاح المنظومة الصحية

27-9-2016 | 15:21

جانب من جولة محافظ اسيوط

 

أسيوط - إسلام رضوان

قال المهندس ياسر الدسوقي، محافظ أسيوط، إننا لسنا جلادين، وهدفنا من المرور على المستشفيات ليس معاقبة المقصرين فقط، وإنما تحسين الخدمة الصحية، مؤكدًا أنه سيتابع المرور على المستشفيات للتأكد من توافر كافة المقومات اللازمة لتحقيق مستوى علاجي لائق بالمواطنين.


جاء ذلك خلال جولته المفاجئة اليوم، الثلاثاء، لتفقد مستشفى أبنوب المركزي، يرافقه ياسر عمر، وعبدالكريم زكريا، عضوا مجلس النواب، والدكتور محمد جمال، مستشار المحافظ للشئون الصحية والمتابعة الميدانية بالمحافظة.

كان المحافظ قد تفقد أقسام الاستقبال والعناية المركزة والمبتسرين والمعمل والأشعة والصيدلية، والتقى بعدد من المرضى واطمأن على حالتهم الصحية، كما استمع إلى مطالبهم واحتياجاتهم من خلال ذويهم المرافقين لهم، فيما تفقد مطبخ المستشفى للاطمئنان على حالة المواد الغذائية المقدمة للمرضى ومراعاتها للمواصفات الصحية.

وتم رصد عدد من السلبيات - خلال الجولة -، منها عدم وجود نسبة إشغال في وحدة العناية المركزة للقلب، فضلاً عن تعطل جهاز مونيتور من إجمالي 4 أجهزة بالعناية، وفي قسم الأطفال المبتسرين تلاحظ تعطل 5 حضانات من إجمالي 11 حضانة بالقسم، وعدم وجود طبيب أطفال يتابع الحالات، وفي قسم الاستقبال والطوارئ تبين عدم صلاحية أجهزة قياس ضغط الدم، وعدم وجود جهاز صدمات للقلب ونقص في أدوية الطوارئ والفوركلين، وفي قسم الكلى الصناعي الذي يوجد بها 21 جهازًا تلاحظ تكدس المرضى بوحدة الغسيل الكلوي، وعدم مطابقتها لمعايير الجودة.

وأوضح الدكتور محمد جمال، مستشار المحافظة للشئون الصحية، أنه تم إعطاء مدير المستشفى مهلة 3 أسابيع لتلافي الملاحظات التي تم رصدها وتصحيح الأداء، لافتاً إلى أنه تم التنبيه على جميع الأقسام بوضع سياسات وضوابط فنية وبروتوكول للعلاج في كل قسم، والالتزام بارتداء البالطو الأبيض، وصيانة حضانات المبتسرين التي لا تعمل، وفصل الحالات الداخلية عن الخارجية، وإيجاد مكان آخر لقسم الكلي الصناعي كحل مؤقت لحين تدبير اعتمادات إنشاء جناح جديد داخل المستشفى للتوسعة والاهتمام بالنظافة حفاظاً على صحة المرضى.





[x]