[x]

عالم

إسرائيل تصنع أساطيرها من جديد.. "يديعوت أحرونوت": إذا قُصفنا بـ230 ألف صاروخ سيُقتل 400 فقط!

16-9-2016 | 10:58

صورة ارشيفية

روسيا اليوم
على مدى تاريخها الاستعمارى تسعى "إسرائيل" إلى التهوين من شأن أعدائها ورسم صور أسطورية لقوتها المفرطة، ولعل إحداها كانت أسطورة "الجندى الإسرائيلى الذى لا يقهر" حتى ضاعت أصداء تلك الأسطورة فى حرب أكتوبر عام 1973. ومن جديد نشرت صحيفة يديعوت أحرونوت تقريرًا تضمن سيناريو للمستقبل يظهر أن أكثر من 230 ألف صاروخ ستسقط على إسرائيل وأن نحو 400 شخص سي قتل ون نتيجتها في حال وقوع مواجهة مستقبلية على عدة جبهات.


وجاء في الصحيفة أن 95% من ال صواريخ التي ستسقط على إسرائيل سيكون مصدرها جبهات قطاع غزة وإيران وسوريا ولبنان وستكون صواريخ متوسطة وقصيرة المدى، وتحمل رؤوسًا حربية تزن 10 كيلوجرامات، ولن تستطيع الوصول إلى المناطق المأهولة في إسرائيل.

وأضافت الصحيفة أن نسبة 1% من هذه ال صواريخ والقذائف فقط ستصل مباشرة إلى مناطق مأهولة بالسكان، وبحسب التقرير فإن عددًا كبيرًا من ال صواريخ سيكون من طراز جراد 107 و 122 مم، وقد جرى إعداد نظام القبة الحديدية الجديد وتم تزويده ببيانات متنوعة من التحسينات والإحصائيات التي أجراها الجيش الإسرائيلي على صواريخ قصيرة المدى تم تجهيزها بأحدث المعلومات الاستخبارية وتحسينها بشكل كبير.

وصدر هذا التقرير عشية مناورات برية كبيرة وسريعة للقوات الإسرائيلية تجري الأسبوع المقبل، ومن أهدافها اختبار سلوك المدنيين لدى سقوط الصواريخ، وستشمل المناورات المضادات ووسائط الدفاع الجوي النشط المتمثل في القبة الحديدية ونظام الدفاع الصاروخي "السهم".

وقال التقرير إن اسرائيل استقصت من الحروب الأخيرة التي خاضتها بخاصة حرب غزة أن أغلبية ال صواريخ التي أطلقتها الفصائل الفلسطينية سقطت في مناطق مفتوحة لكن التقديرات الإسرائيلية أشارت إلى سعي الفصائل الفلسطينية لتطوير قدراتها الصاروخية في قطاع غزة كما أن حزب الله في الشمال استطاع بناء قدرات عسكرية كبيرة على مستوى ال صواريخ والانفاق.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة