الفقي: اجتماع محافظي البنوك المركزية العالمية إجراء يسبق اجتماعات "النقد الدولي"

28-8-2016 | 22:05

الدكتور فخري الفقي

 

بوابة الأهرام

قال أستاذ الاقتصاد الدولي بجامعة القاهرة، الدكتور فخري الفقي، إن اجتماع محافظي كبرى البنوك العالمية لبحث الدعم من الحكومات لتحفيز الاقتصاد يأتي قبل الاجتماعات السنوية لصندوق النقد الدولي في أوائل أكتوبر، مشيرا إلى أن هذا الاجتماع عادة ما يسبقه اجتماع دول الثمان الكبرى في واشنطن لمحافطي البنوك المركزية.


وأضاف الفقي، خلال لقاء له ببرنامج "السوق" على فضائية "الغد"، مع الإعلامي حسن فودة، أن أهم المشاركين هم محافظو البنك المركزي الياباني والاتحاد الأوروبي والبنك الفيدرالي الأمريكي، لافتا أن البنك الفيدرالي الأمريكي يتكون من 12 بنكًا مركزيًا موزعين على 50 ولاية، موضحا أن هناك تباطؤا في الاقتصاد يات العالمية، خاصة في اليابان والصين.

وتابع الفقي، أن معدلات التضخم قاربت في تلك الدول من الصفر، وهو ما يجعل أسعار الفائدة قريبة من الصفر أيضا، لافتا أن الاقتصاد الأمريكي بدأ في التعافي بوتيرة ملموسة بدليل تراجع معدلات البطالة، إلا أن اليابان لا تزال تعاني من تباطؤ معدلات النمو، أيضا الاتحاد الأوروبي – بعد خروج بريطانيا – يعاني هو الآخر في تباطؤ معدلات النمو.

وأشار الفقي، إلى أن الجميع ينتظر ما الذي ستقوم به الولايات المتحدة الأمريكية في سعر الفائدة، وذلك خلال القرار المنتظر الشهر القادم، لافتا، رفع اليابان لسعر الفائدة سيحول التدفقات المالية إلى الولايات المتحدة وسيؤدي هذا لارتفاع الدولار وانخفاض الين واليورو، لذا كان لابد من وجود انسجام في السياسات النقدية.

الأكثر قراءة

[x]