||||Specified argument was out of the range of valid values. Parameter name: startIndex عشرون عامًا قلبت موازين العالم بالعربية.. عن القومي للترجمة - بوابة الأهرام بوابة الأهرام

"عشرون عامًا قلبت موازين العالم" بالعربية.. عن "القومي للترجمة"

28-8-2016 | 18:59

صورة ارشيفية

 

منة الله الأبيض

صدرت حديثا عن "المركز القومي للترجمة" الطبعة العربية من كتاب "عشرون عامًا قلبت موازيين العالم" بجزئيه. الكتاب من تأليف تييرى دو مونبريال، ومن ترجمة كل من: أمل الصبان، داليا الطوخى، منى جلال، مها الباشا.

يقدم تييرى دو مونبريال، فى هذا الكتاب، صورة للعالم عشية عام 1989؛ حيث كان النظام العالمى مزدودج القطبية ما بين الولايات المتحدة والاتحاد السوفييتى يتأرجح بينهما عالم ثالث محكوم بالمنافسة بين البلدان المتقدمة (تقليديًا) والبلدان (الصاعدة)؛ فقد تحققت النبوءة الخاصة بصعود القارة الآسيوية، ممثلة فى الصين والهند.

يبدأ مونبريال تحليلاته بالتأكيد على بروز ملامح ثورة جديدة فى أوروبا الشرقية الوسطى، وذلك بعد 4 سنوات من وصول ميخائيل جورباتشوف إلى السلطه فى الاتحاد السوفييتى عام 1985. وكان سقوط سور برلين فى شهر نوفمبر من تلك السنة إعلانا بتغيير وجه أوروبا، والعالم.

وكان عام 1992 هو عام الاضطرابات فى روسيا مع محاولة الانقلاب التى استطاع بوريس يلتسين بنهايتها أن يفرض نفسه بوصفه أول رئيس لروسيا بعد انهيار الشيوعية. بالتزامن مع ذلك شهدت منطقة البلقان اضطرابات ذات طابع قومى وعرقى.

ويحدد مونبريال الحدث الأكبر خلال السنوات العشر الأخيرة بتفجيرات نيويورك وواشنطن يوم 11 سبتمبر 2001. فلقد أصبح هناك بكل بساطة (ما قبل) هذه التفجيرات وما بعدها.

المؤلف، تييرى دو مونبريال، خبير وباحث فى الاقتصاد والعلاقات الدولية. وهو أول مدير للمركز الفرنسى للتحليلات والتوقعات التابع لوزارة الخارجية الفرنسية، وهو الرئيس المؤسس للمؤتمر العالمى للسياسات العامة.

اقرأ ايضا: