[x]

حـوادث

دفاع مستشار أسرة "ريجينى" يتقدم بطلب للنيابة للتحقيق فى الاعتداء على موكله فى الحجز

18-8-2016 | 13:45

الطالب الإيطالي جوليو ريجيني

محمد على أحمد
تقدم المحامي محمد حنفي، دفاع أحمد عبد الله، مستشار أسرة الشاب الإيطالي جوليو ريجينى، الذي عثر علي جثته في مصر فبراير الماضي، ب طلب إلى نيابة شرق القاهرة الكلية، بالتحقيق في واقعة الاعتداء علي موكله أحمد عبد الله بالضرب وسحب متعلقاته بحجز قسم شرطة القاهرة الجديدة.


وجاء في ال طلب المقدم من محمد حنفي، قيام قوة من مباحث قسم القاهرة الجديدة بتفتيش الزنزانة المودع فيها واعتدوا عليه بالضرب (لكمات في الوجه)، وسحب جميع متعلقاته الشخصية والكتب المصرح بها من مأمور القسم، وهو انتهاك واضح لحقوق موكله، على حد قوله.

كانت نيابة شرق القاهرة الكلية، قد وجهت، للمتهم تهمة التحريض على التظاهر، ونشر أخبار كاذبة بشان اتفاقية ترسيم الحدود بين مصر والسعودية وتم احتجازه علي هذا الأساس.

واستند حنفي في شكواه إلى المادة 9 من الدستور والتي نصت على "كل مواطن يقبض عليه أو يحبس ومقيد الحرية، تجب معاملته بما يحفظ كرامته الإنسانية، ولا يجوز إيذاؤه بدنيًا ولا معنويًا، ولا يجوز حبسه في غير الأماكن الخاضعة للقوانين الصادرة بتنظيم السجون".

وبحسب دفاع عبد الله، فإن الاعتداء عليه يندرج تحت المادة 129 من قانون العقوبات والتي تنص على "اشترط المشرع أن يكون الجاني في جريمة استعمال القسوة موظفا عاما أو مكلفا بخدمة عامة".

وأن الواقعة الماثلة تحقق السلوك الإجرامي لجريمة استعمال القسوة، بحسب المادة 129 عقوبات بكل فعل من شأنه الإخلال بشرف المجني عليه أو إيلامه، يدخل في حكم المادة البصق في وجه شخص أو إلقاء شئ عليه، أو مضايقته أو إيذاؤه إيذاء خفيفا أو ضربه.

وطالب دفاع رئيس مجلس أمناء الجمعية المصرية للحقوق والحريات بعرضه على الطب الشرعي، لإثبات تعرضه للضرب والإيذاء من قبل قوة القسم.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة