[x]

محافظات

بلاغ للنيابة الإدارية يتهم مجلس إدارة جريدة المنوفية وعددًا من الصحفيين بالفساد

2-8-2016 | 10:49

الدكتور هشام عبد الباسط محافظ المنوفية

المنوفية - إسراء قنديل
تقدم أحمد حنجر المدير الإداري المستبعد من العمل بجريدة المنوفية، ببلاغ للنيابة الإدارية حمل رقم 2620 لسنة 2016 ضد مجلس إدارة الجريدة وبعض الصحفيين المعينين بعد تولى الدكتور هشام عبد الباسط منصب محافظ المنوفية بقرار رقم 1069 لسنة 2015 ، يتهمهم بالفساد والإضرار بأحد مشروعات المحافظة.


وأوضح في البلاغ، أنه تم تعيين صحفيين على الجريدة بالمخالفة لقرار وزير المالية بحظر التعاقدات على حساب الصناديق الخاصة، بالإضافة إلى ازدواجية العمل لرئيس مجلس الإدارة والصحفيين المعينين جدد مما يترتب عليه ازدواجية في الصرف من الجهة الأصلية والجهة الأخرى وهى جريدة المنوفية.

وأضاف البلاغ أنه لم يستكمل الصحفيون الجدد الأوراق القانونية لهم وهى موافقة جهة العمل الأصيلة للعمل بالجريدة، بعد أوقات العمل الرسمية، فأخطر رئيس مجلس الإدارة عدم مخاطبة الجهات لضمان استمرار هؤلاء الصحفيين رغم التنبيه في كافة مجالس الإدارة المنعقدة للجريدة.

وأكد، أن مجلس الإدارة تعمد تحقيق خسائر فادحة للجريدة رغم الإخطار لرئيس مجلس الإدارة بتدهور الوضع المالي للجريدة في اجتماع مجلس الإدارة المنعقد في مايو الماضي.

وأكد أحمد حنجر مدير عام جريدة المنوفية السابق، أن الدكتور هشام عبد الباسط محافظ المنوفية، وافق على مذكرة تقدم بها مجلس إدارة الجريدة باستبعاده من الجريدة ما جعله يتقدم بطلب نقله إلى مشروع آخر من مشروعات المحافظة، بعد تداول أخبار في عدد من المواقع الإلكترونية بالمستندات عن منح مرتبات لصحفيين بالمحافظة، بدعم من صندوق المحافظة بمبلغ 30 ألف جنيه شهريًا بعد تعيين عدد من الصحفيين بالجريدة.

وأضاف أنه فوجئ بموافقة محافظ المنوفية على مذكرة تقدم بها مجلس الإدارة باستبعاده من إدارة الجريدة بعد نشر خبر تقاضى صحفيين مبالغ مالية شهريًا وبدل جلسات، مشيراً إلى وقوع بعض المشكلات بينه وبين محافظ المنوفية بسبب قيام عبد الباسط بصرف دعم صندوق المحافظة للجريدة (30 ألف جنيه) في صورة مكافآت مالية وتعيين عدد كبير من الصحفيين.

وأشار إلى أن الجريدة تحصل على دعم سنوي 360 ألف جنيه من صندوق خدمات المحافظة بمعدل 30 ألف جنيه شهرياً، مؤكداً أن الميزانية التي أعدتها المحافظة والتي جاء فيها أن إجمالي مصروفات الجريدة بلغت 408 آلاف جنيه، وبلغت إيراداتها 440 ألف جنيه لتظهر أن الجريدة رابحة لو تم حسابها بخصم مبلغ الدعم 360 ألف جنيه تكون الميزانية الحقيقية إجمالي المصروفات 408 آلاف جنيه مقابل إيرادات 80 ألف جنيه أي بخسارة 328 ألف جنيه هذا العام.

وكان قد نفى الدكتور هشام عبد الباسط محافظ المنوفية، في تصريحات خاصة لـ"بوابة الأهرام"، ما تم نشره في عدد من المواقع، حول خسائر جريدة المنوفية خلال العام الحالي، حيث بلغ إجمالي الخسارة حسب ما تم نشره في المواقع 250 ألف جنيه، مشيراً إلى أن إجمالي مصروفات الجريدة خلال العام الحالي بلغ 408 آلاف جنيه، وبلغت إيراداتها 440 ألف جنيه أي بفائض ربح 32 ألف جنيه.

ولفت المحافظ إلى أن جريدة المنوفية مشروع تنويري ليس الغرض منه الربح كمشرع مرفق النقل الداخلي وغيره من المشروعات الخدمية الغرض منها تقديم خدمة عامة، مشيراً إلى أن المؤسسات الصحفية القومية لا تحقق جميعها ربحًا، ومع ذلك تستمر الدولة فى دعمها بكثير من الأموال لتقوم بدورها المعرفي دون ربح.

وأضاف، أنه في بداية توليه منصب محافظ المنوفية قرر إعفاء نفسه من رئاسة مجلس إدارة الجريدة حسب ما كان متبعًا قبل ذلك، وطلبت تشكيل مجلس إداري وتحريري من المتخصصين في المهنة من أبناء المحافظة، مشيراً إلى أن رؤيته أن الجريدة مشروع إعلام محلى متوازن وأن المحافظ ليس ذي صفة لإدارته حتى وإن كان مملوكًا للمحافظة كغيره من المشروعات، مثل مشروع المحاجر الذي يديره متخصصون.

1


1


1


1

اقرأ ايضا:

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة