تعليقًا على حكم حبس محرر "بوابة الأهرام".. نقيب الصحفيين: استمرار الحبس في قضايا النشر مؤسف ويخالف الدستور

31-7-2016 | 14:54

يحيى قلاش

 

محمد علي

أعرب يحيى قلاش نقيب الصحفيين، عن أسفه للحكم الصادر من محكمة جنايات بولاق أبو العلا، المنعقدة بمحكمة عابدين اليوم الأحد، برئاسة المستشار حسني الضبع، بحبس المحرر القضائي بـ"بوابة الأهرام" أحمد عبد العظيم عامر سنة غيابيًا، وتغريم هشام يونس، رئيس التحرير، 10 آلاف جنيه؛ لاتهامهما بنشر أخبار كاذبة فى بلاغ مقدم من المستشار أحمد الزند وزير العدل السابق، مشيرًا إلى أن استمرار صدور أحكام بالحبس في قضايا النشر على الصحفيين وغير الصحفيين، يخالف نصوص ومواد الدستور الذي أُقر منذ أكثر من عامين.


وأكد يحيى قلاش نقيب الصحفيين، في تصريحات خاصة لـ"بوابة الأهرام"، أهمية الإسرع بإصدار التشريعات المترجمة لنصوص الدستور؛ لأنه لا معنى لمواد جيدة وغير مسبوقة توضع على الرف، ونعيش هذا الواقع المؤلم.

وقال "قلاش": "إن البعض قد يلتمس العذر لبعض القضاة لإصدارهم إحكامًا وفقًا للقوانين المعمول بها حاليًا، ولكن ما هو عذر السلطة التشريعية المنوط بها ترجمة الدستور إلى تشريعات؟ منتقدًا انشغال النواب بتعديل وتقنين الأوضاع البائسة في الإعلام والصحافة، بما يؤدي إلى تجميد التشريعات التي أقرتها اللجنة الوطنية لصياغة التشريعات الصحفية والإعلامية وتوافقت عليها الجماعة الصحفية، منذ أكثر من عام.

اقرأ ايضا:

مادة إعلانية

[x]