تسبب في وفاة 17.. تأجيل محاكمة المتهمين بحرق ملهى "الصياد بالعجوزة" لجلسة 29 أغسطس

25-7-2016 | 14:23

حادث ملهى العجوزة

 

أحمد السنى

قررت محكمة جنايات الجيزة، برئاسة المستشار جلال عبد اللطيف، اليوم الثلاثاء، تأجيل محاكمة 4 متهمين في حادث حرق الملهى الليلي "بار الصياد" بالعجوزة، والذي راح ضحيته 17 شخصًا، وذلك بتهمة الحرق العمدي المقترن بجريمة القتل، لجلسة 29 أغسطس، للاستماع لشهود الإثبات.


واستمعت المحكمة إلى شهادة رئيس مباحث قسم العجوزة في وقت الحادث، والذي أوضح أنه تم ضبط المتهمين في عدة أماكن متفرقة وبحوزتهم زجاجات مولوتوف.

وأضاف الشاهد، أن البداية بتلقيه بلاغًا يفيد بوجود حريق في ملهى الصياد الليلي، وأنه انتقل على الفور بصحبة قوة أمنية، لموقع الحادث، وعثر على زجاجات مولوتوف، وذلك على أثر مشادة بين العاملين بالملهى والمتهمين، بعد طردهم من الملهى، فتوجه المتهمون وأحضروا أتباعهم وبحوزتهم زجاجات مولوتوف، للانتقام، وحدثت مشاجرة بين الطرفين، وقام المتهمون بإحراق الملهى.

كانت نيابة العجوزة برئاسة المستشار هادي عزب، قد أحالت المتهمين للمحاكمة بعدما تسلمت النيابة تقرير المعمل الجنائي، وتقرير الصفة التشريحية عن الواقعة، اللذين أكدا ضلوع المتهمين فيما هو منسوب إليهم، وكذلك أيدتها شهادات الشهود، واعترافات المتهمين أنفسهم بارتكابهم الواقعة.

كانت الأجهزة الأمنية بالجيزة قد ضبطت المتهمين بحرق الملهى الليلي، بمدينة السويس، أثناء محاولتهم الاختباء والهرب عند ربة منزل على علاقة مع المتهم الأول "حماصة"، وإرشادهم عن المتهم الثالث، ليتم القبض عليه، قرب منطقة إمبابة، وتم ضبط المتهم الرابع في منزل خاله بمدينة أكتوبر.

وكشفت تحقيقات نيابة العجوزة، برئاسة المستشار هادي عزب، أن المتهمين "محمد ع" وشهرته "حماصة" 18 سنة طالب، و"محمد ز" وشهرته "محمد المجنون" 19 سنة، الأول طالب بمعهد الفراعنة والآخر ميكانيكي وأن منعهما من دخول البار هو ما أثار غضبهما، فقررا الانتقام وعادا بعد عدة ساعات برفقة آخرين وبحوزتهم زجاجات مولوتوف، وقال أحدهما: "كنا عايزين نعلم علي المحل ".

مادة إعلانية

[x]