وزير الاتصالات: لا تغيير في قيمة الرخصة الرابعة.. و50% من الثمن بالدولار

25-7-2016 | 00:22

المهندس ياسر القاضى وزير الاتصالات

 

العربية نت

قال ياسر القاضي، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، إن إحدى الشركات الكويتية أبدت رغبتها بالمنافسة على خدمات الجيل الرابع في مصر، مؤكدا أن جميع الأطر الخاصة بالاستثمار متاحة، نافيًا وجود تغيير في ثمن أو طريقة الدفع بشأن رخص تقديم خدمات الجيل الرابع.


وأوضح القاضي، في مقابلة مع قناة "العربية"، أن الرخص المتاحة لتقديم خدمات الجيل الرابع، هي 4 رخص بعدد الشركات العاملة، وفي حال أبدت إحدى الشركات الأربع عدم رغبتها بالحصول على رخصة منها "ستكون مزايدة لمصلحة شركة جديدة".

وأفاد الوزير بأن الشركة الكويتية، أبدت رغبتها في الاستثمار في قطاع الاتصالات والاستثمار في الرخص الجديدة المتاحة من رخص الجيل الرابع، مؤكدا أنها تقوم بدراسة الاستثمارات مع الجهاز القومي لتنظيم الاستثمارات المصري.

وقال القاضي إن كل الشركات العاملة في مصر، ستكون مهتمة بالرخص الجديدة، لأن "السوق المصري كبير وواعد وخدمات الجيل الرابع ستضيف للشركات أرباحا وخدمة أفضل للمستخدمين والمواطنين".

وأشار وزير الاتصالات إلى أن الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، حدد قيمة الرخص، المشترط أن يدفع 50% من قيمتها بالدولار الأمريكي، معتبرا أن الشركات العاملة بمصر لكونها شركات عالمية ستكون "قادرة على ضخ أموال بالعملات الصعبة".

كما قال إن "الشركة المصرية للاتصالات" الحكومية أيضا قادرة على تأمين 50% من ثمن رخصتها بالعملات الصعبة، وينطبق عليها نفس الشروط، مبينا أن "كل الشركات الأربع محدد لها الترددات لكل شركة حتى تتمكن من العمل على الجيل الرابع".

ونفى الوزير المصري وجود أي تغيير في أسعار رخص الجيل الرابع التي تنتهي مهلة الشركات العاملة في مصر لإبداء اهتمامها بها، وموافقتها على الشروط في الأسبوع الأول من شهر أغسطس المقبل.

مادة إعلانية

[x]