أسقف المنيا ردًا على بيان المفتي بخصوص "طهنا الجبل": تطييب الخواطر غير كافٍ والتهدئة تتم بمعاقبة الجناة

19-7-2016 | 13:25

الأنبا مكاريوس

 

أميرة هشام

قال الأنبا مكاريوس أسقف عام المنيا وأبو قرقاص إن الوضع بقرية طهنا الجبل ب المنيا هادئ الآن وأهالي الضحايا يتلقون العزاء ولكن هناك حالة استياء وغضب بين الأقباط لوجود حادثي عنف ضد المسيحيين في أسبوع واحد بنفس المحافظة.


وأضاف الأنبا مكاريوس في تصريح خاص لـ"بوابة الاهرام" أن الجنازه بالأمس كانت من أصعب الجنازات التي رآها، مؤكدًا أن الغضب يتنامى والاجهزة المعنية تتحرك بعد فوات الآوان.

ولفت الأنبا مكاريوس إلى أن هناك مناشدات على مواقع التواصل الاجتماع من المصريين -مسيحيين ومسلمين- على حد السواء للرئيس عبد الفتاح السيسي والمسئولين لإنقاذ المنيا مما تشهده من أحداث عنف ضد الأقباط.

وحول البيان الصادر من مفتي الديار المصرية الدكتور شوقي علام والذي طالب فيه أهالى طنها الجبل بضبط النفس قال الأنبا مكاريوس: نشكر فضيلة المفتي على محاولات التهدئة ولكن تطييب الخواطر غير كاف.

وتابع : ضبط النفس جيد ولكن أين معاقبة الجناة؟.. المنيا تشهد أحداث عنف ضد الأقباط على فترات قريبة، آخرها حادثان في أسبوع واحد والأمر يحتاج لإجراءات رادعة، مؤكدًا أن التهدئة تكون بمعاقبة الجناة.

كانت أحداث عنف قد نشأت ضد الأقباط أمس الأول في قرية طنها الجبل إثر انتشار شائعة بناء كنيسة، مما أدي إلى وفاة شخص وإصابة ثلاثة -بحسب بيان الكنيسة عن الأحداث-.

اقرأ ايضا:

الأكثر قراءة

[x]