||||Specified argument was out of the range of valid values. Parameter name: startIndex ردًا على الاحتكار القطري.. حماية المنافسة يحث الاتحاد الأفريقي لكرة القدم بتنافسية بيع حقوق بث المباريات - بوابة الأهرام بوابة الأهرام

ردًا على الاحتكار القطري.. "حماية المنافسة" يحث الاتحاد الأفريقي لكرة القدم بتنافسية بيع حقوق بث المباريات

18-7-2016 | 11:11

الاتحاد الأفريقي لكرة القدم

 

ربيع شاهين

في إطار فحص جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية لممارسات شركة "بي إن سبورت" الرياضية في سوق بث مباريات كرة القدم في البطولات المختلفة، قام الجهاز بمخاطبة الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، حيث يسعى الجهاز إلى زيادة المنافسة بالنسبة لسوق شراء حقوق بث مباريات كرة القدم بما يسهم في خلق خيارات مختلفة ومتعددة أمام المشاهد المصري يختار منها ما يلبي حاجاته.

وذكرت الدكتورة منى الجرف، رئيسة مجلس إدارة جهاز حماية المنافسة، أنه نمى إلى علم الجهاز قيام الاتحاد الإفريقي لكرة القدم حاليًا بتجديد العقود الخاصة ببيع حقوق البث للبطولات المختلفة التي ينظمها، فقام الجهاز بمخاطبة الاتحاد الإفريقي لتنسيق الجهود واستعراض سبل التعاون المشتركة لأجل مناقشة الخطوات اللازمة لاستحداث الآليات والطرق المناسبة للوصول إلى سوق تنافسية تصون مصالح المشاهد المصري واتحاد اللعبة على السواء، وذلك لتجنب الآثار السلبية التي ظهرت في التعاقدات السابقة من قبل استغلال الشركة صاحبة حقوق البث الحصري بفرض شروط اشتراك لا تراعي مصالح المشاهدين.

ويهدف إلى تشجيع الاتحادات الرياضية باتباع أسلوب المزايدات العلنية عند بيع حقوق البث واتخاذ إجراءات عدة لتقسيم تلك الحقوق وذلك لضمان تقدم أكثر من شركة، الأمر الذي سينعكس على خلق مناخ تنافسي في سوق بث المباريات الرياضية. وتشمل تلك الإجراءات أيضًا، على سبيل المثال لا الحصر، وجوب عدم منح الحقوق الحصرية للبطولات الرياضية المختلفة لفترات زمنية طويلة، وتنويع حقوق البث ما بين حقوق البث المباشر عبر الأقمار الصناعية والبث عبر الإنترنت بحيث لا تحصل شركة واحدة على كل الحقوق بما يصب في صالح المشاهد المصري.

يذكر أن الجهاز في الوقت الراهن ما زال يدرس ممارسات شركة بي إن سبورت الرياضية المتعلقة بنظام الاشتراك على باقاتها بغرض الوقوف على مدى مخالفة تلك الممارسات لقانون حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية، وذلك بما يتعلق بإجبار المشاهدين على الاشتراك على باقات معينة على خلاف رغبتهم، وسيقوم الجهاز فور الانتهاء من الدراسة وصدور قرار مجلس إدارة الجهاز بإعلان نتائجها.