أطباء الإسماعيلية وافقوا على فض اعتصامهم لحين لقاء وزير الصحة غدًا

17-9-2011 | 17:59

 

الإسماعيلية - خالد لطفي

قرر الأطباء العاملون بالمستشفيات الحكومية والوحدات الصحية بالإسماعيلية فض اعتصام هم الكلي الذي بدأ من يوم الثلاثاء الماضي بسبب مطلبهم بزيادة الأجور وتوفير الحماية الأمنية غدا الأحد وذلك بشكل مؤقت لحين إلتقاء وفد مصغر من بينهم وزير الصحة عصر غد.


وكان الدكتور سليمان القماش عميد كلية الطب الأسبق والدكتور عماد عبد الغفار مدير عام المستشفى الجامعي والدكتورة غادة أبو الرجال مدير الطب العلاجي عقدوا جلسة موسعة اليوم السبت مع الأطباء المضربين عن العمل بقاعة الاجتماعات الكبرى بالمستشفى العام، وتحدثوا بصراحة عن خطورة الإضراب وتوابعه على المواطنين من أبناء المحافظة.

وذكر مدير المستشفى الجامعي أمام الحاضرين من الأطباء أن منشآته الصحية لاتستطيع أن تتحمل الضغط على أقسامها الداخلية والعيادات الخارجية ولابد من إيجاد حل جذري للمشكلة المتفاقمة حاليا.

وتحدث عميد كلية الطب الأسبق للأطباء المضربين عن العمل أنه حصل على ميعاد من وزير الصحة غدا لكى يلتقيه وفدا من جانب الأطباء، وأن الوزير أبدى ترحابا شديدا للوفاء بالمطالب التى ستقدم إليه في حدود الإمكانات المتاحة أمامه.

وعلى هذا الأساس وافق الأطباء المعتصمين على فض إضرابهم الكلي صباح غدا بشكل مؤقت انتظارا لما سوف تسفر عنه مفاوضات وزير الصحة والتي حددوا مطالبهم المسبقة له وتتمثل بخلاف زيادة الأجور وتوفير الحماية الأمنية لهم، ومد المنشآت الصحية بالخامات والمعدات الطبية حتى يستطيعوا التعامل مع المرضى بالشكل اللائق.

الأكثر قراءة

[x]