[x]

رياضة

حسام حسن يصرخ في المزرعة‏:‏ أنا مش مجرم عايز زنزانة لوحدي

14-7-2016 | 15:35

حسام حسن

محمود ربعي
أكد مصدر أمني، أن حسام حسن المدير الفني للنادي المصري البورسعيدي ومساعده حسن مصطفي ووليد بدر إداري الفريق وصلوا الي سجن مزرعة طرة في الساعة الثالثة عصر أمس الأربعاء داخل سيارة مدرعة وذلك بعد قرار النيابة العامة بحبسهم علي ذمة التحقيقات ليقضي حسام حسن ليلته الأولي خلف أسوار سجون طرة ،وأضاف المصدر انه تم وضع الثلاثة في زنزانة واحدة بالقرب من قيادات الصف الأول لتنظيم الإخوان الإرهابي‏.‏


قرر المستشار محمد العوضي رئيس النيابة الكلية بالإسماعيلية، إحالة حسام حسن ومساعديه إلي محكمة جنح الإسماعيلية في واقعة ضرب مصور مديرية الأمن علي أن تنظر المحكمة السبت المقبل اولى جلسات القضية.

وأكد مصدر أمني بالسجون أنه عندما دخل حسام حسن السجن طلب من الضباط وضعه في زنزانة واحدة برفقة مساعديه حسن مصطفي ووليد بدر إداري الفريق وتحدث حسام مع الضباط وطلب منهم وضعهم الثلاثة في اي مكتب أو حجرة بعيدا عن زنازين السجناء ،وعندما رفض الضباط طلب حسام حدث مشادة كلامية بينهم وصرخ حسام بصوت عالٍ "أنا مش مجرم معاملتش جريمة عشان اتحبس بسببها" ورفض دخول الزنزانة وعلي الفور خرج احد ضباط المباحث من مكتبه وقام الضباط بتهدئة حسام واصطحبه إلي مكتبه وطلب له كوبا من الشاي وتحدث إلي حسام وشرح له الضابط اللوائح والقوانين المنظمة للسجون واخبره أنه لا أحد في السجن يستطيع وضعهم في مكتب أو غرفة بعيدا عن الحجز لان ذلك مسئولية لا أحد يستطيع تحمل نتائجها وطلب منه الالتزام بها وأوضح له الضابط انه يتم جميع السجناء معاملة حسنة وفقا للوائح وقوانين السجون وخرج بعد حوالي15 دقيقة الضابط وحسام حسن الذي ظل صامتا ولم يتحدث مع أحد وتم وضعهم في زنزانة .

ورفض حسام ومرافقوه تناول الطعام الميري وطلب من ضابط السجن السماح بإعطائهم3 شنط هاند باج بداخلها عصائر وبعض المأكولات الخفيفة التي أحضروها معهم من خارج السجن.

فسمح له الضابط بذلك وقاموا بتفتيش الشنط في وجود المتهمين الثلاثة وسمحوا بدخولها بعد أن تأكدوا من عدم وجود اي ممنوعات.

وقام الثلاثة بتسليم مبالغ مالية وساعة يد ومتعلقاتهم الشخصية لإدارة الأمانات بالسجن وارتدي الثلاثة ترنجات بيضاء احضروها معهم ولم يستقبل حسام حسن أحدا منذ وصوله للسجن ولم يزره أحد.

وأكد المصدر الأمني أن أجهزة الأمن رحلت حسام حسن ومساعديه إلي سجن مزرعة طرة لدواعٍ أمنية وخوفا علي حياته بسبب وجود متهمين داخل سجن المستقبل في قضية أحداث بورسعيد والتي راح فيها نحو73 قتيلًا من جماهير النادي الأهلي.
وقال إبراهيم حسن مدير الكرة بالنادي المصري البورسعيدي إن قرار حبس شقيقه حسام4 أيام علي ذمة التحقيقات أكبر من الواقعة التي حدثت وحسام لم يرتكب جريمة كي يعاقب بهذا الشكل مشددًا علي أن العميد مضرب علي الطعام منذ إيداعه الحبس الاحتياطي وأوشك علي الموت مناشدا رئيس الجمهورية السيد عبد الفتاح السيسي الإفراج عن أخيه حسام متحدثا: محدش قدم لمصر زي حسام حسن.

وأوضح حسن أن شقيقه يعامل معاملة سيئة منذ احتجازه وأنه نام علي سلم الحجز في اليوم الأول قائلًا منذ اليوم الأول ونحن نتعامل معاملة سيئة للغاية مشيرا إلي أن تلك الواقعة مؤامرة علي حسام لحبسنا وكسر نفوسنا أمام الجميع.

وتعجب إبراهيم من ترحيل شقيقه إلي سجن طرة مع أعتي المجرمين قائلا "حسام لا تاجر مخدرات ولا إرهابي كي يتم ترحيله إلي السجن بطريقة مهينة وكأنه ارتكب جرما عظيما".

ولفت إلي أنه بعد انتهاء الأزمة الحالية سنترك مصر وننتقل للعيش في الإمارات قائلا "لم يحترمنا أحد ولم يقدر تاريخنا, متسائلا هل ما فعله حسام لمصر لم يشفع له مضيفًا ان ماحدث إهانة لنا وسنكتب في وصيتنا لأولادنا بعدم دفننا في مصر".

وقال إبراهيم: الكثيرون يروجون بأننا لا نحترم القانون وهو غير صحيح وكل ما نطلبه هو تنفيذ القانون فالواقعة لا تتعدي محضرا المفترض أن ينتهي بالتصالح أو التعويض.

وسرد إبراهيم مواقف شقيقه الوطنية قائلا "لن أتحدث عن إنجازاته مع المنتخب الوطني وكيف أنه كان يتحامل علي نفسه من أجل اسم مصر ولكن يكفي أنه عندما كان مديرًا فنيًا للمنتخب الأردني كان حسام يحث المصريين علي التصويت في الانتخابات الرئاسية وكيف أنه كان يدعم استقرار مصر وأمنها في الخارج فضلا عن أنه عندما سقطت الطائرة الروسية قاد حسام بعثة النادي المصري إلي مدينة شرم الشيخ لدعم السياحة ومحاولة أداء دوره الوطني".

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة