بالصور.. محافظ البحر الأحمر يشهد تخريج أول دفعة من دبلومة استخدامات الطاقة الشمسية

14-7-2016 | 15:00

محافظ البحر الأحمر يشهد ختام أول مشروع للطاقة الشمسية فى مصر

 

البحر الأحمر - على الطيرى

شهد أحمد عبدالله محافظ البحر الأحمر، اليوم الخميس، حفل ختام مشروع الطاقة الشمسية (سوليدا) فى مصر، الممول من الاتحاد الأوروبى لتطوير التعليم العالى (دبلومة الطاقة الشمسية) بجامعات جنوب الوادى والفيوم والقاهرة، بحضور عدد كبير من أساتذه الجامعات ورؤساء جامعة جنوب الوادى والفيوم وبنها.


ويعد المشروع هو الأول على مستوى الجمهورية المتخصص فى إعطاء دبلومة تقنية فى الطاقة الشمسية لخريجى كلية العلوم وكلية الهندسة، والحصول على شهادة معتمدة من اتحاد الجامعات المصرية، ويهدف لتخريج دفعات مؤهلة لإنشاء وصيانة محطات الطاقة الشمسية فى مصر دون الاستعانة بالخبرات الأجنبية، وتم تخريج أول دفعة العام الماضى وفى انتظار تخريج الدفعة الثانية.

ورحب المحافظ بإقامة مثل هذه المؤتمرات العلمية الهامة على أرض المحافظة، لما تثريه من معلومات تفيد البحث العلمى والتقدم التكنولوجى، كما أعلن عن بدء العمل بمحطات الطاقة الشمسية المقامة بمرسى علم والشلاتين وأبو رماد ومدينة حلايب، والتى قامت بتوفير 50% من استخدام الوقود.

وأضاف أن هناك مراكب تعمل بالطاقة الشمسية لصناعة الثلج لمكوثها فى البحر لعدة أيام، كما أن هناك عددا من التجمعات البدوية التى تعمل بالطاقة الشمسية أيضا.

كما اشار إلى تميز المحافظة فى إقامة محطات الطاقة الشمسية، والذى سيتم عمل المزيد منها فى ظل الاتجاه العالمى لاستخدام الطاقة النظيفة، وما يواجهه من أزمة ارتفاع أسعار الكهرباء والتلوث الناتج عنها، ومن هذا المنطلق تم الاتفاق على إنشاء كلية الطاقة الجديدة والمتجددة بجامعة البحر الأحمر الجارى إنشاؤها بمدينة الغردقة لتصبح نموذجا يحتذى به فى جمهورية مصر العربية.

وأشاد المحافظ خلال المؤتمر بأهمية اشتراك ثلاث جامعات فى إنجاح مشروع واحد، وأيضًا اجتماع كليتي الهندسة والعلوم لأول مرة فى دبلومة علمية متخصصة مما يمثل نموذجا متميزا لكل مراكز البحوث لتطبيقه فيما بعد.


اقرأ ايضا:

مادة إعلانية

[x]