||||Specified argument was out of the range of valid values. Parameter name: startIndex انفراد.. مسّرب أسئلة الثانوية كتب 8 امتحانات بـ خط يده وبموافقة أمنية رغم إدانته من 4 سنوات - بوابة الأهرام بوابة الأهرام

انفراد.. مسّرب أسئلة الثانوية كتب 8 امتحانات بـ"خط يده وبموافقة أمنية" رغم إدانته من 4 سنوات

28-6-2016 | 18:16

وزارة التربية والتعليم

 

أحمد حافظ

بدأت خيوط تسريبات الثانوية العامة تتفكك وتظهر تفاصيل جديدة تتعلق بشخصية الموظف المتهم بتسريب الامتحانات، والمحبوس حاليًا على ذمة القضية بعد اعترافه رسميًا بأنه قام ببيع امتحاني اللغة العربية والتربية الدينية قبل موعد الامتحان.

وقال مصدر مسئول بوزارة التربية والتعليم لـ"بوابة الأهرام"، إن المدعو "عاطف. م" كان متهمًا في قضية خاصة بالامتحانات عام 2012 (أي من 4 سنوات) حيث كان من المفترض أن يقوم بصرف شيك بنكي وتسليم الرواتب للموظفين، فقام بإعطاء الشيك لمحمود ندا مدير عام الامتحانات لصرفه بنفسه، وكان عاطف رقم 3 في كشف المعاقبين في هذه القضية، وعوقب من المحكمة التأديبية بالحرمان من الترقيات لمدة عامين.

وبحسب المعلومات التي توصلت إليها "بوابة الأهرام"، فإنه خلال فترة تولي سيد قطقط منصب مدير عام الإدارة العامة للامتحانات خاطب الشئون القانونية بالوزارة لمعرفة مدي إمكانية ندب "عاطف" إلى إدارة الامتحانات مرة أخرى أم لا، فردت الشئون القانونية بإمكانية ذلك شريطة أن يكون بعيدًا عن كل ما له علاقة بالامتحانات والمطبعة السرية.

وأشار المصدر، أن مدير عام الامتحانات السابق "سيد قطقط" خالف تعليمات الشئون القانونية وأمرًا إداريًا خلال العام الماضي لصاحب تسريبات الثانوية بالعودة إلى إدارة الامتحانات مرة أخرى للعمل في "مخازن المطبعة"، حتى جاء محمد مسعود مدير المطبعة السرية، ومعه القائم بأعمال مدير الامتحانات بعد إقالة "سيد قطقط" بإصدار قرار إداري بانتداب "عاطف" إلى المطبعة السرية، رغم أن الشئون القانونية منعت ذلك من قبل.

وفجر المصدر مفاجأة بأنه تم تشكيل فريق أعضاء المطبعة السرية من مديرها والقائم بأعمال إدارة الامتحانات، تمهيدًا لامتحانات الثانوية العامة ووضع "عاطف" ضمن التشكيل دون العودة إلى رئيس عام امتحانات الثانوية أو نائبه، والمفاجأة الأكبر أن الجهات الأمنية والرقابية وافقت على وجود "عاطف" ضمن أعضاء المطبعة السرية، وأن محمود عبدالرازق مدير عام الامتحانات حاليًا كان على علم مسبق بوجود عاطف في كشوف المطبعة السرية، وتم صرف أكثر من مكافأة له بموافقة "عبدالرازق" دون أن يبلغ الشئون القانونية أو مسئولي الثانوية العامة بمخالفة وجوده في المطبعة السرية.

وفي مفاجأة جديدة، قال المصدر، إن "عاطف" أسندت إليه مهمة كتابة 8 امتحانات بالثانوية على كمبيوتر المطبعة السرية قبل طبع الامتحانات، وإن النسبة الأكبر من الامتحانات التي تم تسريبها كان هو الذي كتبها على جهازه الخاص، ما يعني أن كل الامتحانات التي كانت على جهاز "عاطف" تم بيعها وتسريبها قبل موعد الامتحانات، ومن بين الامتحانات التي كتبها "الجيولوجيا والتاريخ والديناميكا"، وهي الامتحانات التي تأجلت بالفعل.