الإخوان يستقبلون أردوغان فى المطار بهتافات تطالب بخلافة إسلامية

13-9-2011 | 00:05

 

هشام عبد العزيز والألمانية

تظاهر عشرات من جماعة الإخوان المسلمين أمام صالة كبار الزوار بمطار القاهرة مساء الإثنين، خلال استقبال رجب طيب أردوغان رئيس الوزراء التركي، لدى وصوله في أول زيارة لمصر بعد ثورة 25 يناير.


وحرص رجال الأمن على تعزيز انتشارهم أمام الصالة الحكومية المخصصة لاستقبال الضيف التركي، لمزيد من التأمين وتنظيم المظاهرة، حيث حرص المتظاهرون على حمل الأعلام، وتعالت صيحاتهم للمطالبة بإقامة خلافة إسلامية مع تركيا بزعامة أردوغان.

وأكد المتظاهرون أنهم يمثلون وفدا من الجماعة تم اختياره بإشراف مكتب الإرشاد، لإبراز الدعم والتأييد لسياسة أردوغان، وردد المتظاهرون الهتافات المؤيدة لرئيس الوزراء التركي ومنها "أردوغان أردوغان .. تحية كبيرة من الإخوان" و"مصر وتركيا إيد واحدة"، و"مصر وتركيا عاوزنها خلافة إسلامية"، مشيدين بموقف تركيا بطرد السفير الإسرائيلى، وطالبوا الحكومة المصرية بموقف مماثل وطرد السفير الإسرائيلى من القاهرة.

ورغم قيام سلطات مطار القاهرة الدولي بتأمين التظاهرة السلمية، التي خرجت في حب أردوغان إلا أن الإخوان أنفسهم حرصوا على تنظيم أنفسهم، حيث انشغل بعضهم بتقسيمهم إلى صفوف بحيث يظهرون بشكل مدرج.

وعندما سمع أحمد داوود أوغلو وزير خارجية تركيا، الذي وصل على طائرة خاصة مع عدد من الوزراء قبل وصول أردوغان صيحات المظاهرة خرج من صالة كبار الزوار إليهم وصافح عددا كبيرا منهم وأبلغ أحد معاونيه بنقل تحياته للجميع.

الأكثر قراءة