إرجاء شهادتي المشير وعنان إلى 24 و25 سبتمبر نظراً للظروف الأمنية

11-9-2011 | 12:22

المشير طنطاوى والفريق سامي عنان

 

شريف أبو الفضل

أفادت مصادر من داخل جلسة محاكمة الرئيس السابق مبارك ونجليه علاء وجمال وآخرين، أن المشير طنطاوي رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة لم يحضر جلسة المحاكمة اليوم، وتم تأجيل الجلسة وارجاء شهادته إلي يوم 24 سبتمبر الجاري، نتيجة لتعذر حضوره في جلسة اليوم نظرا للظروف الأمنية التي تمر بها البلاد، وكذلك تأجيل الاستماع إلي شهادة الفريق سامي عنان إلي جلسة 25 من نفس الشهر.

وقال المصدر، إن المدعين بالحق المدني والمحاميين طلبوا طلبات استكمالية في جلسة اليوم التي لم تستغرق سوي 20 دقيقة، اعلن خلالها رئيس المحكمة المستشار أحمد رفعت تأجيل الجلسة، وأن المشير قدم اعتذاراً رسمياً للمحكمة نظراً للظروف الأمنية التي تمر بها البلاد.
وعقب صدور القرار بدأ المحامون في مغادرة القاعة والإنصراف من أكاديمية الشرطة، نظراً لعدم استكمال الجلسة وغياب المشير طنطاوي.

وعلى صعيد آخر، نظم عدد من أنصار الشيخ عمر عبد الرحمن وقفة أمام البوابة 8 بأكاديمية الشرطة، مطالبة بالإفراج عنه مستغلين امكانية حضور المشير اليوم إلى جلسة المحاكمة، وذلك لمطالبته بالتدخل والإفراج عنه من السجون الامريكية.

المشير طنطاوى والفريق سامي عنان

.