رونالدو يُعيد الوئام بين كارفاليو وبيبي بعد أزمة المنتخب البرتغالى

8-9-2011 | 14:46

 

رويترز

تمكن النجم الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو ، لاعب وهداف ريال مدريد الإسبانى من إعادة الوئام مرة أخرى بين مواطنيه ريكاردو كارفاليو وكليبر بيبي (البرازيلى الأصل)، بعدما تشنجت الأعصاب بينهما أخيرا في معسكر المنتخب البرتغالى قبيل لقاء قبرص.


أخد رونالدو برأسي كارفاليو و بيبي واجتمع الثلاثة في عناق حميمي انتهى بالتصالح بينهما، ومباشرة بعد ذلك انفرد بيبي و كارفاليو ليتحدثا بشكل انفرادي حتى وصلا إلى أرض الملعب.

كان اللاعبان لا يتبادلان النظرات في تدريب الثلاثاء الماضى.. كما تابع كل من حضر تدريب الفريق الملكى الإسباني.

مادة إعلانية

[x]