بالصور.. تلوث بترولي بشواطئ القرى السياحية بالغردقة..وجهود للسيطرة على بقعة زيت

27-6-2016 | 19:34

بالصور التلوث البترولى يمتد إلى شواطئ القرى لسياحية واستمرار جهود المكافحة

 

البحر الأحمر - على الطيرى

شهدت عدد من القرى السياحية والشواطئ العامة شمال مدينة الغردقة ، اليوم الإثنين، حدوث تلوث بترولى بالشواطئ، مما تسبب فى أضرار كبيرة لأصحاب القرى السياحية، وأعلن عدد منهم تقديم بلاغات ضد شركة البترول المتسببة فى التلوث وضد وزارة البترول.


وقال حسن الطيب رئيس جمعية الإنقاذ البحرى وحماية البيئة بالبحر الأحمر، إن الجمعية تلقت عدة بلاغات من أصحاب القرى السياحية شمال الغردقة ، بتعرض الشواطئ لتلوث كبير، وطالب جميع أجهزة الدولة بالتحرك السريع لمنع كارثة بيئية محققة فى حالة عدم السيطرة على التلوث الذى يمتد لعشرات الكيلو مترات.

كان جهاز شئون البيئة بالبحر الأحمر، قد أعلن السبت الماضى، عن توجه فرق من جهاز شئون البيئة ومكافحة التلوث، بالتنسيق مع الهيئة العامة للبترول، إلى منطقة جبل الزيت والبدء فى إجراء مسح بحرى جوى لمكافحة التلوث البترولى الذى شهدته المنطقة، بعد تسرب البترول من خط إحدى شركات البترول شمال شرق الغردقة .

وكان الدكتور خالد فهمى وزير البيئة، قد أصدر توجيهاته بسرعة اتخاذ الإجراءات العاجلة للسيطرة على التلوث البحرى بالزيت شمال شرق مدينة الغردقة ، بعد ورد بلاغ لغرفة العمليات المركزية بوزارة البيئة، يفيد وجود تلوث بالزيت الخام تقدر مساحته بنحو (35 برميلا أدى إلى حدوث تلوث بالمسطح المائى بمساحة 0.5 ميل بحرى) ناتج عن قطع فى خرطوم الشحن الخاص بشمندورة إحدى شركات البترول العاملة فى المنطقة أثناء شحن إحدى السفن والشمندورة تبعد عن الشاطئ بمساحة ١٨٠٠ متر.

تم الدفع بلجنة من الفرع الإقليمى لجهاز شئون البيئة بالغردقة، والمحميات الطبيعية ب البحر الأحمر للمعاينة واتخاذ الإجراءات اللازمة بالتنسيق مع الهيئة العامة للبترول؛ حيث تم عمل مسح جوى وبحرى للمنطقة وتبين عدم وصول التلوث للشاطئ.

وتم إيقاف الخط فور ظهور التلوث وتفعيل خطة الطوارئ لمواجهة حوادث التلوث البحرى بالزيت، وجار أعمال مكافحة التلوث والسيطرة عليه وتقييم الأضرار البيئية الناجمة عن الحادث.


اقرأ ايضا:

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]