ظلت 72 يوما داخل المشرحة.. نيابة البرلس تصرح بدفن جثة مجهولة من ضحايا الهجرة غير الشرعية

18-6-2016 | 03:19

الجثة المجهولة

 

كفرالشيخ - علاء عبدالله

قررت نيابة مركز البرلس بكفرالشيخ، التصريح بدفن الجثة رقم 17 مجهولة الهوية، من ضحايا غرق مركب الهجرة غير الشرعية، بسواحل مركز البرلس المطلة على البحر المتوسط، وذلك بعد أن ظلت لمدة 72 يوما داخل مشرحة المستشفى ولم يتم التعرف على صاحبها، فى المحضر رقم 1669 لسنة 2016 إدارى مركز شرطة البرلس.

كان مركب هجره غير شرعية، قد تعرضت للغرق، نهاية شهر مارس الماضى، وعلى متنه 105 شخصاً، من جنسيات مختلفة منهم 18 مصرياً، و74 صومالياً، و11 سورياً، وواحد سودانياً، وآخر فلسطينياً.

كان قد لقى 17 منهم مصرعهم غرقاً، منهم 3 أطفال، و3 سيدات، حيث أُنتشل 13 جثة أمام شاطئ قرية مسطروة التابعة لمركز البرلس، و4 أخرين من أمام أحد الشواطئ بالقرب من المنطقة الصناعية بمركز مطوبس .

وقد تبين أن الجثة رقم 17 المصرح بدفنها، لشاب فى العقد الثانى من العمر، من أصحاب البشرة البيضاء، ويشتبه أن يكون مصرياً، أو سورياً، وأنتشلت جثته يوم 5 إبريل الماضى، بمعرفة صيادون عندما كانت تطفو فوق سطح مياه البحر الأبيض المتوسط، قبالة ساحل قرية مسطروه.