وزير الصناعة والتجارة: العلاقات المتميزة بين السيسي وبوتين عززت المشاركة التجارية بين القاهرة وموسكو

17-6-2016 | 11:02

طارق قابيل وزير التجارة والصناعة

 

أ ش أ

أكد وزير الصناعة والتجارة المهندس طاهر قابيل أن العلاقات المتميزة التي تجمع بين الرئيس عبد الفتاح السيسي ونظيره الروسي فلاديمير بوتين انعكست بشكل إيجابي على العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين، واصفًا العلاقات المصرية - الروسية بأنها متميزة.


وقال قابيل - في تصريحات خاصة لوكالة أنباء الشرق الأوسط على هامش مشاركته في المنتدى الاقتصادي الدولي بمدينة سان بطرسبرج الروسية - إنه لا توجد أية عقبات تعرقل نمو التعاون التجاري مع روسيا، لافتًا إلى أنه لمس خلال مباحثاته مع عدد من المسئولين الروس ومن بينهم وزير التنمية الاقتصادية وعدد من رؤساء الشركات الروسية الكبرى رغبة روسية في تعزيز العلاقات التجارية مع مصر.

وأشار إلى أن مباحثاته مع المسئولين الروس تناولت سبل تعزيز الاستثمارات والمنطقة الصناعية التي تعتزم روسيا إنشاءها في شرق بورسعيد، وزيادة معدلات التجارة البينية والتي شهدت تطورًا ملحوظًا خلال الربع الأول من هذا العام بنسبة زيادة بلغت 29% عن نفس الفترة من العام الماضي إلى جانب تنفيذ مشروعات مشتركة في العديد من القطاعات الإنتاجية والخدمية علاوة على المباحثات بشأن اتفاق التجارة الحرة بين مصر والاتحاد الاقتصادي الأوراسي الذي يضم روسيا وبيلاروسيا وكازاخستان وأرمينيا وقيرغيزستان.

وأوضح الوزير أنه تم الاتفاق مع الجانب الروسي على أهمية الإسراع في تحديد موعد الاجتماع الثاني للجنة الخبراء المعنية بإجراء المباحثات حول اتفاق التجارة الحرة بين مصر والاتحاد الاقتصادي الأوراسي والمقرر عقده بالعاصمة الروسية موسكو ، لافتا إلى أنه من المتوقع تحديد موعد بدء المفاوضات الرسمية قبل نهاية عام 2016.

وأضاف أن حجم التبادل التجاري بين مصر وروسيا بلغ حوالي 4 مليارات دولار إلا أن الفائض التجاري يميل لمصلحة روسيا حيث وصل حجم الصادرات الروسية إلى مصر إلى 5ر3 مليار دولار، لافتًا إلى أن وزارته تسعى إلى تقليص معدلات العجز التجاري مع موسكو .

وتابع أن مصر ترحب بكافة الشركات الروسية الراغبة في دخول السوق المصرية للمساهمة في حركة التنمية الاقتصادية الشاملة.

ونفى الوزير وجود أية عقبات تجابه الشركات الروسية في مصر .. مشددا على أن إبرام اتفاق تجارة حرة مع روسيا في الوقت الحالي غير وارد لأن مصر تسعى حاليا إلى التركيز على المفاوضات مع الاتحاد الاقتصادي الأوراسي.

وأبدى قابيل أمله في استئناف الرحلات الجوية المباشرة بين مصر وروسيا وعودة السياحة الروسية في مصر إلى معدلاتها الطبيعية.

وقال الوزير إن مصر يمكن أن تُعد بوابة مواتية للصادرات الروسية إلى الدول الأفريقية وخاصة عقب إطلاق منطقة التجارة الحرة التي تجمع التكتلات الاقتصادية الإفريقية الثلاثة : الكوميسا، ساداك، وإياك بشرم الشيخ العام الماضي.

شارك برأيك

توقع من سيتوج بكأس الأميرة الإفريقية ؟

مادة إعلانية

[x]