إسبانيا تُرحب بقرار مجلس الأمن رقم 2292 حول ليبيا

16-6-2016 | 11:10

مجلس الأمن الدولي

 

أ ش أ

رحبت إسبانيا بتبني مجلس الأمن الدولي القرار رقم 2292 الذي يخول الاتحاد الأوروبي بتشديد مراقبة السواحل الليبية وتطبيق الحظر على انتقال الأسلحة إلى ليبيا وذلك في إطار توسيع العملية البحرية المعروفة باسم عملية صوفيا.


واعتبرت وزارة الخارجية الإسبانية - في بيان نشر هنا اليوم الخميس، أن موافقة المجلس بالإجماع على القرار الذي يفوض الاتحاد الأوروبي بالتشاور مع حكومة الوفاق الوطني برئاسة فائز السراج، لتفتيش السفن المتجهة إلى ليبيا أو القادمة منها والتي يشتبه بنقلها أسلحة بطرق غير مشروعة.

وشدد البيان على أن القرار الذي دخل حيز التنفيذ يوم أمس الأول ويستمر لمدة 12 شهرا من شأنه تعزيز فعالية الجهود الساعية لمكافحة الاتجار غير المشروع بالأسلحة والمساهمة في توطيد الأمن والسلام والاستقرار في ليبيا وفي جميع دول المنطقة.

وأشار إلى أن عملية صوفيا التي كانت انطلقت منذ سنة لمكافحة شبكات الاتجار بالأفراد والمهربين ساهمت في إنقاذ حياة أكثر من 15 ألف شخص وإلقاء القبض على 71 مهربا.

مادة إعلانية

[x]