السادات يطالب الداخلية بإعادة النظر فى سحب سلاح أمناء وأفراد الشرطة أثناء الراحة والإجازات

14-6-2016 | 12:55

السادات

 

وسام عبد العليم

دعا النائب محمد أنور عصمت السادات، رئيس لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان، وزير الداخلية وقيادات وزارة الداخلية فى الإدارات والمديريات والقطاعات المختلفة إلى مراجعة أنفسهم بشأن عزم الوزارة سحب السلاح من الأمناء والأفراد خلال فترات الراحة والإجازات فى اعتقاد منهم بأن هذه الخطوة سوف تحد من التجاوزات التى تحدث والتى تزايدت فى الفترة الاخيرة.


أكد السادات، فى بيان اليوم الثلاثاء، أن سحب السلاح فى فترات الراحة والإجازات ليس هو الحل الأمثل فى ظل استهداف الجماعات الإرهابية وبعض المجرمين لأفراد الشرطة، إذ يعد وجود السلاح معهم نوعًا من الأمان بالنسبة لهم، والأهم هو التدريب والتوعية ورفع الكفاءة والتأهيل النفسى وتوقيع جزاءات سريعة ورادعة على المخطئ.

أوضح السادات، أن التجاوزات ليست متعلقة فقط بفترات الراحة والإجازات، ومن الممكن أن تحدث أثناء العمل. وقال إن كان البعض قد أساء استخدام السلاح فيجب ألا نتعجل ونأخذ قرارات تكون لها عواقب وتبعات أسوأ.