عضوة الأمانة العامة لتيار الغد: نظام الأسد ينشر الشائعات للتغطية على جرائمه الاقتصادية

2-6-2016 | 22:38

عضو الأمانة العامة في تيار الغد السوري، وفاء حاج إبراهيم

 

ربيع شاهين

أكدت عضوة الأمانة العامة في تيار الغد السوري، وفاء حاج إبراهيم، أن نظام الأسد يعمد إلى نشر الشائعات ليغطي على جرائمه الاقتصادية، حيث يتلاعب بأسعار الصرف الخاصة بالعملات الأجنبية مقابل الليرة السورية، خصوصًا في مواسم التحويلات الخارجية.


وأضافت عضوة الأمانة العامة في تيار الغد السوري، أن نظام الأسد يواصل تحايله على العقوبات الدولية المفوضة عليه بالتعامل مع شركات أوروبية وإيرانية وفق "وثائق بنما" وأن المتضرر الوحيد من هذه العقوبات هو الشعب السوري الذي يعاني الغلاء وفقد السلع الأساسية والحصار.

وأكدت أن أسباب ارتفاع قيمة الليرة السورية المفاجئ جاء لقيام المصرف المركزي التابع للنظام باحتكار الليرة السورية وعدم ضخها في الأسواق بالتزامن مع بداية الشهر الماضي وصرف أجور الموظفين والعمال ورواتب الجيش، إضافة لاقتراب شهر رمضان، الأمر الذي يؤدي إلى انتعاش في حركة الأسواق وزيادة الطلب على الليرة السورية.

وأشارت إلى أن النظام سيكون المستفيد الأول من تدفق التحويلات الخارجية التي سيرسلها السوريون لذويهم في شهر رمضان والعيد، وسيستطيع النظام بذلك الاستيلاء على كل القطع الأجنبي المحول، لاسيما أن مكاتب التحويل يسيطر عليها النظام ويفرض تسليم المبالغ المحولة للأشخاص بالليرة السورية حصرًا، كما لوحظ أن سعر السوق السوداء للدولار مقابل الليرة السورية أخفض من سعر المصرف المركزي.

وأوضحت أن دعوات استبدال الليرة السورية بالليرة التركية والدينار الأردني في المناطق المحررة الشمالية والجنوبية لم تلق أي تجاوب، وذلك لأن التعامل بأي عملة يقتضي إدارة مركزية وبنوكًا مستقلة للعملات قادرة على تحمل تكاليف تنظيم أمور المواطن وملء الفراغ الذي سيتركه التخلي عن الليرة واستبدالها بعملة أخرى، إضافة لعجز المواطن العادي على تحمل أعباء الإنفاق بأي عملة أخرى حاليًا.

مادة إعلانية

[x]